وزير الداخلية : عمل مكثف لضبط الحدود العراقية الايرانية

أكد وزير الداخلية عبد الأمير الشمري، اليوم الاثنين، ان هناك عمل مكثف لضبط الحدود العراقية الإيرانية.

وقال الشمري في مؤتمر صحفي عقده مع محافظ ميسان علي دواي، أن "القوات الأمنية قادرة على مسك زمام الأمور في أية منطقة من مناطق البلاد ومن بينها محافظة ميسان".

واضاف ان "الهدف من الزيارة للاطلاع على الوضع الأمني وتقييم أداء التشكيلات والوحدات والأجهزة الأمنية"، مبيناً أنه "تم مناقشة التحديات الأمنية وسبل مواجهتها خاصة موضوع مكافحة المخدرات والجرائم الجنائية".

وشدد الشمري على "ضرورة تنسيق الجهد الاستخباري والأمني وتوفير الدعم للأجهزة الأمنية"، موضحا أنه "سيطّلع مع وكلاء الوزارة على احتياجات ومتطلبات إنجاح عمل هذه الأجهزة في المحافظة وإكمال الخطط في تعزيز موجود القوات الأمنية، وكذلك توفير الدعم اللوجستي من الأسلحة والمعدات وجميع احتياجاتهم تمهيداً لتسلم الملف الأمني بالكامل".

وتابع ان "هناك عملاً مكثفاً في موضوع ضبط الحدود العراقية الإيرانية وأن هناك إجراءات بهذا الصدد"، مشيرا الى أن "هذه الزيارة ستشمل عدداً من المفاصل والدوائر والمؤسسات في المحافظة".

من جانبه، أشاد دواي خلال المؤتمر "بجهود ومتابعة وزير الداخلية"، مبيناً أنه "جرت مناقشة تفاصيل الأوضاع الأمنية في المحافظة، وهناك خططاً وضعت من قبل وزارة الداخلية لمعالجة الثغرات والخروقات الأمنية في المحافظة خاصة موضوع مكافحة المخدرات النزاعات العشائرية".

وأكد "دعم المحافظة لعمل الأجهزة الأمنية"، لافتا الى ان "هناك خطة معدة لإنجاز مشروع نصب كاميرات المراقبة".انتهى/3

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *