بولندا تشيد سياجا إلكترونيا على الحدود مع روسيا

أعلن وزير الداخلية البولندي أن بلاده شرعت في بناء سياج إلكتروني على أحدث طراز على حدودها البرية مع منطقة كالينينغراد الروسية لمراقبة أي نشاط غير قانوني والتصدي له.

وسيمتد السياج، الذي سيتم تزويده بكاميرات مراقبة على مدار الساعة وأجهزة كشف حركة، لمسافة 210 كيلومترات، ومن المقرر أن يسكتمل بناؤه في الخريف.

وقال ماريوس كامينسكي في مؤتمر صحفي: "سنقوم بمراقبة كاملة للحدود مع روسيا"، مضيفا "أنا واثق أن هذه ستكون أفضل حدود الاتحاد الأوروبي تأمينا".

العام الماضي شيدت بولندا، سياجا حدوديا مع بيلاروسيا، لوقف تدفق كبير للمهاجرين غير الشرعيين.

وذكر كامينسكي أن الحدود الشرقية لبلاده مع روسيا وبيلاروسيا، وهي أيضا حدود خارجية للاتحاد الأوروبي، ستكون "معدة تماما للتصدي لأي نوع من الأنشطة غير القانونية المرتبطة بأي أزمات متعلقة بجيراننا الشرقيين".

وفي شباط أقامت بولندا حواجز مضادة للدبابات على الطرق المؤدية إلى المعابر الحدودية مع كالينينغراد، والعام الماضي أقامت حاجزا من الأسلاك الشائكة هناك.انتهى2

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *